الرئيسية
المقدمة
من طبيب العائلة
النفس المطمئنة
من اجل عينيك
الــجــلــد
أحباب الله
الصحة العامة
الطب الباطني
الطب الوظيفي
محاضرات
المفضلة
اتصل بنا
الرمد الحبيبي أو التراخوما       اضيف هذا الموضوع بتاريخ : 22/06/2004      عدد الزوار 1352 زائر

العين جوهرة ثمينة ونعمة من الخالق عز وجل ، فعلينا المحافظة عليها ووقايتها من الأمراض والتي دائما ما تكون ضعف الأبصار أو العمى التام نتيجة لها إذا لم تعالج في حينها .

ومن هذه الأمراض مرض الرمد الحبيبي أو التراخوما ، وهو من اكثر الأمراض انتشارا في المناطق الجافة ، وقد كان يعتقد أن سبب المرض هو فيروس ولكن بعد البحث والدراسة ثبت أن سببه بكتيريا متعددة الأشكال تصيب العين.

أعراضه:

تظهر أعراض المرض في ثلاث أطوار:

الطور الأول : احتقان بالعين ، وتورم بالجفون ، وزيادة ي إفراز الدموع.

الطور الثاني : ظهور حبيبات حمراء اللون على الجفون تسبب آلاما مع إفراز سائل مخاطي.

الطور الثالث : وهو الطور المزمن ، ففي هذا الطور يزول احتقان العين والحبيبات ويظهر نسيج ليفي بالعين ، وقد يضمر هذا النسيج الليفي فيسبب تشوهات بالجفون وعتمات
بالقرنية(الجزء الشفاف من العين ) ويؤدى ذلك إلى ضعف الإبصار .

طرق انتقال وانتشار المرض :

1-الذباب وله دور أساسي في نقل العدوى.

2- استعمال أدوات المريض كالفوط والمناديل والوسائد.

3- الغبار والأتربة.

مضاعفات المرض :

ضعف الإبصار أو الفقد الكلي له هو أهم مضاعفات مرض التراخوما ، وذلك نتيجة أحد
العوامل الآتية :

1- انحراف رموش العين إلى كرة العين ، فتحتك بها مسببة قروح وعتامة عليها تحجب الضوء مما يؤدي إلى ضعف الإبصار.

2- التهاب الجفون ويتميز بوجود قشور حول الرموش وفي الحالات الحادة قد تلتهب القرنية ويكون هناك سقوط للرموش وتشوه بالجفون وحدوث زيادة في دموع العين.

طرق العلاج والوقاية:

1- العلاج لحالات انحراف الرموش وذلك بإزالة شعرة العين عن طريق الجراحة أو الكهرباء.

2- تنظيف حافة الجفن واستخدام الكمادات الفئة في حالة التهاب الجفون.

3- استعمال الأدوية والمراهم بانتظام وبوصفه طبية.

4- الكشف المبكر لطلاب المدارس والمترددين على المؤسسات الصحية لاكتشاف حالات التراخوما والعلاج مبكرا.

5- عدم استخدام أدوات المريض ، وتجنب الغبار والأتربة وذلك باستعمال النظارة الشمسية المناسبة.

6- المحافظة على نظافة المياه المستخدمة ومكافحة الذباب. 



    




حقوق النشر والتوزيع محفوظة لطبيب الاسرة 2004
بدعم من الشبكة المتقدمة لاضافة المواقع